الحراز Acacia albida) Faidherbia albida)

د/ محمد صالح آدم عبدالله

Khabir3@hotmail.com

شجرة الحراز من عائلة البقوليات، ويحتوي الجنس الذي ينتمي إليه على نوع واحد، وقد كان مُدرجا في السابق في جنس الأكاسيا وموطنه إفريقيا والشرق الأوسط ، كما تم إدخاله إلى الهند وباكستان. والأسماء الشائعة له هي أكاسيا حلقة التفاح وشوكة الشتاء. وفي جنوب أفريقيا شجرة آنا. والحراز شجرة شوكية معمرة تنمو في المناطق القاحلة لكنها قليلة الانتشار، إرتفاعها أكثر من 10 أمتار وقد يصل إلى 30 مترا، ساقها خشن رمادي اللون، وأفرعها منتشرة بيضاء اللون، الأشواك بيضاء بنية الرأس طولها يتراوح بين نصف إلى إثنان ونصف سم، الأوراق مركبة ريشية متضاعفة بها من 4-5 أزواج من الريشات، والريشة بها من 7-12 زوجاً من الوريقات الصغيرة، ويكون لون الأوراق الجديدة رمادياً ويتحول للون الأخضر تدريجياً، أزهارها بيضاء اللون ورائحتها عطره، وثمرتها عبارة عن قرن كبير لونه برتقالي، وطوله يتراوح بين 6-10 سم، ويلتف عند نضجه.  

حرب الحراز مع المطر: إرتبط إسم شجرة الحراز بحربها مع المطر، فعلى غير المعتاد تخضر كل الأشجار والشجيرات في فترة تساقط الأمطار (فصل الخريف)، إلا شجرة الحراز فهي الشجرة الوحيدة التي تفقد أوراقها في فصل الخريف حيث تبقى طوال هذه الفترة غريبة المنظر خالية من الأوراق، وتخضر عندما يتوقف المطر. علماً بأنه حتى الآن لا يوجد تفسير علمي لمعرفة أسباب هذه  الظاهرة الغريبة (تساقط أوراقها مع بداية الخريف).

أهمية شجرة الحراز: تأتي أهمية شجرة الحراز في السودان من خاصيتها في طرح أوراقها في بداية موسم الأمطار، مما يمكن المزارعين من زراعة محاصيلهم تحتها، مستغلين خلوها من الأوراق وبالتالي عدم منافستها للمحاصيل على الماء والضوء،. وكما يوفر إكتساء الشجرة بالأوراق والثمار في فترة الجفاف الظل والعلف للحيوانات التي تكون في أشد الحاجة إليهما في هذه الفترة. 

فوائد أخرى لشجرة الحراز: بالإضافة إلى ما ذكر أعلاه من أهمية لشجرة الحراز، فالشجرة لها فوائد بيئية وإقتصادية وإجتماعية وطبية، تتمثل في مساهمتها في خفض حدة تغيرات المناخ شأنها شأن الأشجار الأخرى، وتستخدم أخشابها في شتى الأغراض، وكما تعتبر ظل وارف للإنسان ومرعى للحيوان خلال فترات إرتفاع درجات الحرارة والجفاف، وبعض أجزائها تستخدم كعلاج بديل لبعض الأمراض. 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

Thanks for submitting your comment!